أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / صراع الأجنحة في المكتب التنفيذي للحزب الحاكم، بين رافض للتغيير ومستبشر به ( كواليس خفية )

صراع الأجنحة في المكتب التنفيذي للحزب الحاكم، بين رافض للتغيير ومستبشر به ( كواليس خفية )

يبدو أن إجتماع الأحد وماتمخض عنه من إختيار جديد لرئيس الحزب وتغييرات طالت الإسم والشعار، أبانت عن حجم الهوة والصراع بين أجنحة الحزب الواحد وفي مكتبه التنفيذي الواحد.
جناح يعتبر أنهم سلموا الحزب بصفته القديمة لرئيس الجمهورية وتنكروا لمؤسسه الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز لذلك فإن هذه التغييرات تشكل بالنسبة لهم صدمة سياسية خاصة أمام خصوهم ” الوافدين الجدد علي الحزب وعلي المكتب التنفيذي الذي يجمعهم.
فيما يري الجناح الثاني من أعضاء المكتب التنفيذي أنهم بهذه التغييرات قد سحقوا المعسكر القديم ووجهوا لهم ضربة ستسكتهم ردحا من الزمن.
هو صراع قد بدأ يتأجج بين فريقين الأول منهم محنك سياسيا ويعتبر إختيار الرئيس الجديد ولد أييه مجانبا للصواب والآخر جديد علي الممارسة السياسية ويتغني اليوم بنجاحاته عفويا.
فهل ستؤثر هذه الصراعات علي مستقبل الحزب خاصة ونحن علي عتبة إستحقاقات بلدية وتشريعية؟
أم أنه من الإنصاف ترك الأمور علي طبيعتها وعدم خلط الأوراق علي حزب في نشئته قديم وفي تسميته مولود لم ير النور بعد؟!!!!
باب ولد أندكسعد

اتصل بنا على: 43409999 - 36676969 - 20301515

شاهد أيضاً

بحضور سفيرنا بإسبانيا، إفتتاح مسجد المرابطون بإقليم الباسك

ترأس سفير الجمهورية الاسلامية الموريتانية لدى المملكة الاسبانية صاحب السعادة البروفسير كان بوبكر مرفوقا بوفد …